منتديات دار الثغر جبيت { الاجتماعي * الثقافي * الرياضي }
اهلا وسهلا بك عزيزي الزائر او العضو اتمنى قضاء امتع الاوقات

في رحاب منتدانا الوليد ودمتم في حفظ الله ورحايته


***الاداره***

منتديات دار الثغر جبيت { الاجتماعي * الثقافي * الرياضي }

منتديات دار الثغر جبيت الاجتماعي الثقافي الرياضي
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تجربة البصات الجديدة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمد غازي
Admin
avatar

ذكر عدد المساهمات : 99

تاريخ الميلاد : 03/12/1969
تاريخ التسجيل : 23/07/2010
48
الموقع : السعوديه \جده
المزاج رايق

مُساهمةموضوع: تجربة البصات الجديدة   الأحد يوليو 25, 2010 7:43 am

كانت تجربة بصات شركة الخرطوم للنقل سابقاً تجربة متقدمة مستوحاة من الرقي الاوربي في تقديم الخدمات للمواطنين ، ومن الواضح ان الرعيل الأول من قيادات الخدمة المدنية السودانية كانوا اناساً راقين ومخلصين في عملهم وبالتأكيد كانوا يزورون البلدان الاوربية من حين لآخر بهدف الإطلاع على آخر ما توصلت اليه العبقرية الاوربية الخدمية في المجالات المتعددة، ولذلك كانت عملية استجلاب بصات شركة الخرطوم التي كانت تجوب كافة انحاء العاصمة القومية تجربة ناجحة ومتطورة كان يمكن ان يتواصل تطويرها قدماً لتجعل السودانيين يواكبون التقدم المضطرد في مجال المواصلات ويواصلون البناء فوق الاساس الذي اختطه الرعيل الاول في هذا المجال لولا السياسة العقيمة و الحزبية المتخلفة قاتلهما الله .
فالسياسة العقيمة هي التي تسببت في حل شركة الخرطوم وتشريد الخبرات التي كانت قد تكونت وتطورت فيها عبر سنوات من الخدمة المنظمة الراقية ، والحزبية المتخلفة هي التي اوردت شوارع الخرطوم اليوم موارد الفوضى بازدحام آلاف عربات النقل والمواصلات بمختلف اشكالها واحجامها في شوارع الخرطوم دون اي فهم او معنى حتى اصبحت العاصمة مكباً كبيراً للتلوث البيئي الناجم عن دخان عوادم السيارات ، بل اصبح الاستثمار الناجم هو انشاء شركات البيع بالتقسيط وجلب المزيد من العربات ليتكاثر المزيد من التلوث والمرض والإزدحام المضيع للوقت والحق اقول اصبح السير على الاقدام - وهو رياضة في حد ذاته - في كثير من الاحيان أفضل من الجلوس الغبي في مقود سيارة وممارسة الزحف البطئ للوصول الى الوجهة المحددة .
وتجربة البصات الجديدة التي تمت الدعاية لها خلال الاسابيع الماضية هي خطوة نحو الامام بأثر رجعي كان يمكن ان تكون أفضل وأرقى من صورتها الحالية لولا ما ذكرناه ولكن دعونا نشجع ال

المزيد



غلاء المعيشة . وقفة مطلوبة




بقلم : سنهوري عيسى: الراي العام
منذ أواخرالعام 2007 بدأت أسعار السلع الغذائية والاستراتيجية تشهد ارتفاعاً ملحوظاً بالأسواق العالمية لتنتقل ( حمى الارتفاع) الى الاسواق المحلية،ولعل الجميع يتذكركيف قفز سعر جوال الدقيق من (67) جنيهاً الى (110) جنيهات بالأسواق المحلية نتيجة لارتفاع أسعار القمح الذى أصبحت تستخدمه بعض الدول المنتجة فى صناعة الايثانول، كما ارتفعت أسعار السكر في الأسواق العالمية أيضاً لترتفع بالمقابل الأسعار فى الأسواق المحلية وتواصل هذا الارتفاع الى يومنا هذا رغم المجهودات التي اتخذتها بعض أجهزة الدولة لكبح جماح ارتفاع الأسعار، وتحديداً أسعار (الدقيق)، واذا كانت هذه المجهودات التي قام بها د. عوض الجاز - وزيرالمالية والاقتصاد الوطني - وقتها قد اعادت الاستقرار الى أسعار الدقيق وتخفيض أسعار الخبز، فان د.الجاز الذى اسندت إليه مهمة ملف الصناعة فى التشكيل الوزاري للحكومة المنتخبة أمام تحدى جديد لاعادة الاستقرار لأسعار السكر وكبح جماح ارتفاعه لاسيما واننا بين يدى موسم يشهد فيه استهلاك السكرتزايداً ملحوظاً (شهر رمضان)، ويبدو في هذا الصدد ان د. الجاز ماضٍ في اتخاذ اجراءات يتوقع ان تسفر عن خفض أسعار السكر قبيل حلول الشهرالفضيل، ليصبح الدرس المستفاد من هذه الاجراءات أو الخطوات هو أن تتدخل الدولة بأي شكل وعلى اي مستوى كفيل بحل المشكلة سواء أكان غلاء أسعار سلعة معينة او أية قضية تستدعى التدخل الرسمي لحلها.
ولكن غلاء المعيشة وارتفاع الاسعاراصبح خلال العام 2010م ظاهرة واضحة طالت كل اسعارالسلع والخدمات وضاعفت الاعباء على المواطنين وامتصت دخول العاملين بالقطاعين العام والخاص وزادت من معدلات الفقر الامرالذى يستدعى تدخلاً سريعاً من أجهزة الدولة، ويعززهذا القول بالتدخل السريع لكبح جماح ارتفاع الاسعارما طرحه د. محمد مندورالمهدى نائب رئيس المؤتمرالوطنى بولاية الخرطوم من تساؤلات عن أسرار ارتفاع الاسعاربالاسواق المحلية والتى وصفها بغير المبررة، بجانب تأكيده على ان ارتفاع الاسعارقضية محورية تؤرق الدولة ونقل فى ذات الوقت هذه الاستفهامات للجهازالتنفيذى لحزب المؤتمرالوطني حول الدوافع التى افضت الى الوضع الاقتصادى والغلاء المتفاقم فى السوق السوداني.
وانتقلت بسرعة القضية المحورية التى تحدث عنها د
. مندورالى الجهاز التنفيذى بولاية الخرطوم، حيث أكد د. عبد الرحمن الخضروالي الخرطوم تبني حكومته لبعض البرامج العملية لتفادي ارتفاع أسعارالسلع الضرورية لتخفيف العبء على ال
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تجربة البصات الجديدة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات دار الثغر جبيت { الاجتماعي * الثقافي * الرياضي } :: شارع وقضايا المجتمع السوداني-
انتقل الى: